ما هو الطعام المناسب للطفل فى الشهر التاسع

ما هو الطعام المناسب للطفل فى الشهر التاسع

أطعمة لعمر 9 أشهر

يمكن للطفل في عمر 9 أشهر أنّ يتناول الأطعمة المهروسة بالإضافة إلى أنّه يمكن البدء بتناول منتجات الحليب مثل الزبادي والجبن،[1] وفي هذا العمر يمكن أن يرغب الأطفال بإمساك الملعقة وتناول الطعام بأنفسهم وهنا يمكن تقديم الأطعمة التي تتناول باليد ولكنّه من المهمّ أن تكون هذه الأطعمة ليّنة ولا تسبب الاختناق لديهم، ومن الأطعمة التي يمكن إعطائها للأطفال باليد قطع صغيرة من الخبز والفاكهة الطريّة مثل الموز، والمانجو، والبطيخ، والإجاص، وقطع من المعكرونة المطبوخة، وقطع صغيرة من البيض المسلوق، وقطع من الخضروات المطبوخة مثل الجزر، والكوسا، والبطاطا، والبروكلي، وقطع صغيرة جداً من الدجاج واللحوم المفرومة المطبوخة،[2] وتشمل الأطعمة الأخرى التي يمكن تقديمها للطفل في عمر 9 أشهر ما يلي:[1]

  • مهروس السمك والكراث والجزر: حيث يحتوي السمك على الأوميغا3 التي تعزز تطوّر الجهاز العصبي المركزي للطفل؛ بينما يحتوي الجزر على مضادات الأكسدة.
  • حساء اللحم: يعتبر حساء اللحم من الأطعمة الغنيّة بالحديد المهمّ للأطفال.
  • مهروس الموز والكينوا: تعدّ الكينوا من الحبوب الغنيّة بالبروتين؛ وإضافة هذه الحبوب تغيّر من قوام مهروس الموز الذي يحبّه الأطفال.

الرضاعة لعمر 9 أشهر

يبدأ الطفل بعد عمر 8 أشهر بتناول الخضروات، والفواكه، والحبوب، إلّا أنّه من المهمّ الاستمرار بالرضاعة الطبيعية أو الحليب الصناعي خلال هذا العمر كجزءً من النظام الغذائي، حيث يُنصح بالاستمرار بالرضاعة مع إضافة أطعمة مكمّلة لمدّة عام أو أكثر، وتنصح منظمة الصحّة العالمية باستمرار الرضاعة الطبيعية لمدّة سنتين أو أكثر، ومن جهة أخرى يحتاج الطفل إلى أطعمة تحتوي على عناصر غذائية مهمّة مثل الحديد، والزنك، والبروتين، وفي عمر 8-12 شهراً يحتاج الطفل إلى 750-900 سعرة حرارية في اليوم ويجب الحصول على نصف هذه السعرات الحرارية من حليب الأم مما يعادل شرب 720 ملليلتراً من حليب الأم يومياً، كما يُنصح بتقديم الطعام للطفل أولاً ثم يمكن إرضاعه للتأكّد من أنّ الطفل تناول كمّية كافية من الطعام بدلاً من أنّ يحس بالشبع من شرب الحليب فقط وتقل الكمّية المتناولة من الأطعمة لديه.[3]

حساسية الطعام للرضع

يوجد 160 نوعاً من الأطعمة التي تسبب الحساسية، ولكن هناك مجموعة يمكن أن تسبب رد فعل تحسسي أكثر من غيرها ومنها الحليب البقري، والبيض، والفول السوداني، والجوز، واللوز، والسمك، والصويا، والقمح، ومن أعراض حساسية الطعام التي تظهر عند تناول طعام يسبب رد فعل تحسسي الشرى، واحمرار الجلد، وانتفاخ الوجه واللسان، والتقيّؤ، والإسهال، والسعال، وصعوبة في التنفس، ويُنصح حالياً بتقديم الطعام الذي يُحتمل أن يسبب الحساسية بشكلٍ مبكر للرضّع، حيث يمكن أن يساعد هذا الإجراء على منع تطوّر رد فعل تحسسي تجاه هذه الأطعمة، وتعدّ الرضاعة الطبيعية لمدّة 4-6 شهور من أفضل الطرق لمنع الإصابة بحساسية الحليب، ومن المهمّ تقديم الطعام الجديد للأطفال بشكلٍ تدريجي وفردي ولا يهمّ طريقة ترتيب الطعام المقدّم للأطفال طالما كان هذا الطعام صحّياً، وعند تقديم طعاماً جديداً يُنصح بالانتظار لمدّة 3-5 أيام قبل تقديم طعام جديد آخر.[4]

المراجع

  1. ^ أ ب Bernadette Machard de Gramont (11-12-2018), "21 Homemade Baby Food Recipes"، www.healthline.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  2. ↑ "Finger foods for your baby", www.babycenter.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  3. ↑ Donna Murray (2-4-2019), "How Often and How Much to Feed and Breastfeed Your 8 to 12 Month Old"، www.verywellfamily.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  4. ↑ "Feeding Baby: How to Avoid Food Allergies", www.webmd.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
ما هو الطعام المناسب للطفل فى الشهر التاسع
كتابة
ahmmyl.com
- بتاريخ : - آخر تحديث: 2021-09-24 23:24:01